أخبار عاجلة

علوم التربية -مفهومها -علاقتها بالتربية و التعلم :

علوم التربية -مفهومها -مجالاتها -علاقتها بالتربية و التكوين :

محتويات هذا الموضوع المهم :

I-تعريف علوم التربية.

II-أهداف علوم التربية .

III-علاقة علوم التربية بالتدريس وبيداغوجيا التدريس  .

IV-الفرق بين عوم التربية و البيداغوجيا .

V-أنواع علوم التربية وعلاقتها بالعلوم الأخرى.

 

 

 

 

 

 

 

I-تعريف علوم التربية :

تعريف علوم التربية هو العلم المختص بتطبيق علوم وطرق التدريس الحديثة و المختلفة، وبالتالي ترتبط ارتباطًا وثيقًا بمجموعة من العلوم كعلم النفس وعلم الاجتماع والحاسب الآلي وغيرها. كما أن علوم التربية هي التي تصنع المعرفة لدى كل انسان، فهي مرتبطة بكل طرق التعليم والتعلم، وهي العنصر الاساسي في تكوين عقل الانسان وافكاره وتوجهاته. وتدخل أيضًا علوم التربية في تشكيل المناهج الدراسية في العديد من المواد، وطرق تدريسها للمراحل المختلفة، مما يساعد على الوصول إلى أفضل نتائج العملية التعليمية.
II-أهداف علوم التربية :

تمتلك علوم التربية بعض الاهداف التي تسعى إلى الوصول إلى أعلى مستويات التعلم والمعرفة، وتتمثل هذه الاهداف في النقاط التالية:

1صنع شخصية صالحة: تعمل التربية على بث العديد من الصفات الجيدة والصالحة بداخل المتعلم، حيث أن هذه الصفات تساعد على خلق شخصية سوية ملتزمة، وهذه الصفات تشمل الأمانة وحسن الخلق وغيرها، وتمتد لتشمل حسن معاملة الحيوانات والمحافظة على البيئة وما إلى ذلك من الصفات والمبادئ الحسنة.

2تنوع المعرفة :لا تقتصر علوم التربية فقط على تعليم نمط واحد من أنماط التدريس، ولكنها تمتد لتشمل العديد من أنماط العلوم المختلفة، والتي من شأنها أن تخلق للمجتمع شخصيات علمية ومعرفية في مختلف العلوم.

3-توازن الشخصية: لابد من تكوين شخصية سوية على المستوى النفسي والجسدي والعلمي، فذلك يساعد على سرعة نقل المعرفة وتطبيقها على الوجه الأمثل.

4-التربية الدينية تعمل علوم التربية على زيادة الوعي الديني لدى الفرد، وذلك لتكوين شخصية سوية ملمة بكافة الجوانب الحياتية والدينية.

5-المستقبل الافضل يستطيع الفرد تحديد اتجاهاته المستقبلية، والفرص المثلى التي تمكنه من بناء حياة سليمة من خلال التربية التي تساهم بقدر كبير في بناء مستقبله.

6-الحقوق والواجبات :من أساسيات علوم التربية تعريف الفرد بحقوقه وواجباته نحو وطنه، وبالتالي يتكون لدينا عنصر بناء لوطن متقدم. الانسجام تساعد علوم التربية في تكوين فكرة الانسجام لدى الفرد، فليس من الضروري أن يكون الواقع كما يريده ولكن الأهم هو كيفية تعامله مع هذا الواقع.

III- علوم التربية و التدريس:

علوم التربية والتدريس: تساهم علوم التربية في تكوين جزء كبير من هيكل العملية التعليمية لدى المعلم والمتعلم، ففنون التدريس هي خضم تخصص علوم التربية، والتي من خلالها يتم تحسين وتطوير سير العملية التعليمية. وتعمل أيضًا على تنمية روح العلم داخل الطالب، وتساعده على بناء أفكاره وأهدافه بصورة أفضل، كما تهيئه ليكون شخصًا مساهمًا في تطور الوطن وتقدمه. وتساعد علوم التربية المدرس في ايجاد الطرق الاسهل لإيصال المعلومة المطلوبة بالطريقة الصحيحة إلى الطالب، والتي من شأنها تبسيط طرق التعلم والمعرفة.
وتساعد علوم التربية المدرس في ايجاد الطرق الاسهل لإيصال المعلومة المطلوبة بالطريقة الصحيحة إلى الطالب، والتي من شأنها تبسيط طرق التعلم والمعرفة.

IV-علوم التربية و بيداغوجيا التدريس /البيداغوجيا : 

يطلق مفهوم البيداغوجيا في علوم التربية عللى الطرق و الأساليب و المنجيات التي يتبعها الأستاذ (ة)لايصال مضامين المعرفة و الدروس و المعلومات للمتعمين و المتعلمات بشكل فعال استناذا الى نظريات علوم التربية المتنوعة .

تركز علوم التربية على مدى الانسجام المتبادل بين المتعلم /الطالب و معلميهم .كام يهتم علم التربية بطريقة تعامل الأساتذة مع البيداغوجيات الحديثة و أساليب التدريس المتطورة و طرائق التدريس .

هكذا فان علوم التربية تعني بالأساس اختيار الأستاذ لأساليب التدريس -98التعليم الفعالة و المنتجة بمساعدة علم النفس التربوي .

V-الفرق بين التربية – علوم التربية و البيداغوجيا:

التربية في معناها العام هي جميع الممارسات و أشكال التأثير التي تمارس على الفرد -الشخص .

أما البيداغوجيا فهي حقل معرفي يدرس نظم التربية و طرقها بغية تقدير قيمتها و توجيه عمل المدرسين و المربين وبالتالي التفكير في عملية التربية بمختلف جوانبها .

باختصار يمكن القول ان البيداغوجيا هي المجال النظري للتربية و التربية هي المجال التطبيقي .

VI-نتائج و مردودية علم التربية /علوم التربية :

عندما يكون المدرس -المعلم محددا لأهدافه بدقة من العملية التعليمية وملما بمختلف النسق التربوية التعليمية التي يعتمدها من بيداغوجيات متنوعة وأساليب تدريس حديثة فان نتائج علم التربية مما لاشك فيه ستكون جد مرضية و ايجابية للطرفين ومن أهم هذه النتائج نذكر :

-حسن اختيار الأسلوب الفعال للتدريس و اختيار السترتيجية المناسبة يعودان بنتائج جد مرضية لطرفي التدريس -المعلم و المتعلم .وبالتلي يؤدي ذلك الى الرفع من جودة التعليم وتنمية مهارات و القدرات العقلية للمتعلمين و الاستيعاب الجيد و الادراك الايجابي لكل المواد بشكل بسيط وجيد .

-يمكن للأستاذ المتمرس استنتاج الاستراتيجية الناجعة والمناسبة للتدريس و الملائمة لتحقيق النتائج المرجوة وذلكم من خلال مختلف التفاعلات بينه وبين المتعلمين و المتعلمات داخل الفصل و التي يفضلها هوؤلاء التلاميذ  .

VII-أنواع علم التربية -علوم التربية :

هناك عدة أنواع مختلفة في علوم التربية و سنقتصر على 3 ثلاثة أنواع رئيسية و مهمة مع شرحها :

1-علم التربية المتمحور حول المتعلم او الطالب أو علم التربية الحديث : يطلق على هذا النوع من علوم التربية عدة تسميات من بينها التعلم البناء أو التعلم الذاتي المتركز حول المتعلم /الطالب او التعليم التشاركي ….يعطي هذا النوع الأهمية للمتعلم-الطالب باعتبارة المحور الأساسي في كل عملية تعليمية تعلمية و الركن الساسي لضمان استمرار هذه العملية التعليمية .حيث تدعو هذه النظريات الحديثة الى ضرورة الاهتمام بدراسة المعارف و المكتسبات السابقة للمتعلم -الطالب ومدى استعداده لتقبل المعارف الجديدة المقبل عليها حيث يقتصر دور المدرس الاستاذ على توجيه المتعلم او الطالب على بناء المعرفة بنفسه من خلال توفير الجو المناسب و البيئة السليمة للتعلم .لبلوغ الهدف المنشود من التعلم .

الا هذا النمط يواجه عدة تحديات من بينها صعوبة تقييم اداء المتعلم اضافة الى ضرورة تغيير هذا النمط من علوم التربية من خلال تنويع المنهجيات المتبعة او الشكل التربوي المعتمد .

2-علم التربية المتحور حول المدرس :يعطي هذا النمط أهمية بالغة للمدرس حيث يعتبر المالك الوحيد للمعرفة داخل الفصل الدراسي وتتم العملية التعليمية حول التلقين و تلقي الدروس .ويعتبر هذا النمط متجاوزا و تقليديا .

3-علم التربية المتمحور حول عملية التعلم :يعطي هذا النمط من التعلم الأهمية لظروف العملية التعليمية التعلمية و يؤكد على توفير المنلخ المناسب لهل و البيئة المناسبة لسير العملية التعليمية بسلاسة و مرونة لضمان جودة التعلمات .

VIII -أنواع التعليم في  علوم التربية  :

حسب علوم التربية هناك أربعة أنواع وأساليب من التعليم وهي كالتالي :

1-أسلوب التعليم البصري المرئي : يرتكز هذا النوع من التعلم  على مختلف الوسائل المرئية من صور و خطاطات و تجارب فعلية حيث تساهم في تبسيط العملية التعليمية وشرحها و توضيح المفاهيم .

2-اسلوب التعليم السمعي : يعتمد هذا النمط من التعليم بشكل اساسي على قدرات المتعلمين في الاستماع. و التركيز اثناء شرح المدرس  او استعمال التسجيلات الصوتية في الصف لالتقاط المعلومات .

3-اسلوب التعلم -التعليم من خلال الكتابة و القراءة :تعتبر الكتابة و القراءة عمليتان ضروريتان و متلازمتان في التعلم .ومن خلال هذا الأسلوب فالقراءة تمكن من الحصول على مجموعة كمن المعلومات و تكون الحاجة لتلخيصها و اعادة كتابتها و فهمها .

4-اسلوب التعلم -التعليم الحسي الحركي : يعتمد هذا النوع من التعلم على استعمال مجموعة من الجهزة و الوسائل التعليمية او وسائل الايضاح  المادية الملموسة أثناء التعلم و كذا القيام بمجموعة من اأنشطة الحسية الحركية .

IX-علاقة علوم التربية /علم التربية بالبعلوم الأخرى :

تتفرع علوم التربية من أحد فروع العلوم الانسانية ,حيث يبحث في مجالبات النسان و علاقته بمحيطه و تفاعله مع البيئة المحيطة به .اذا ماهي صلة الوصل بين علوم التربية و باقي العلوم الأخرى ؟

*علم التربية و علم النفس : يهتم علم النفس بمراقبة  ردود أفعال الأشخاص في مجموعة من الوضعيات المختلفة .ويقوم برصد كيفية تعاملهم مع تلك الوضعيات باختلافها من فرد لاخر .مثل دراسة تصرفات و سلوكيات الأطفال في المدارس في علاقتهم مع الأقران أو مع مدرسيهم .مثل التنمر .

*علم التربية و علو الاجتماع :يعتبر من أهم فروع العلوم الانسانية حيث يسعى للتعمق و دراسة المجتمعات و سلوكياتها .اضافة الى البحث في مختلف الظواهر الاجتماعية مسبباتها ومميزاتها .و بالتالي فان علم الاجتماع يمكن اعتباره من أهم قواعد علم التربية .حيث يتجلى ارتباطهما في مجموعة من الظواهر التي يقوم علم الاجتماع بدراستها كالفقر او الأمية .ويطلق عليها علم الاجتماع التربوي .

*علم التربية و الفلسفة : لا يمكن الفصل بين علوم التربية والعلوم الفلسفية .فهما مترابطان ببعضهما و متكاملان فعلم التربية في تحليلالتها و استنتاجاتها تعتمد على الحقائق و الاستنتاجات الفلسفية .

*علم التربية و علم الانسان : لا يمكننا الفصل بين علم التربية و علم الانسان لأنهما يشتركان في مجموعة من النقط من حيث المواضيع التي يقومان بدراستها كالتقاليد و العادات المجتمعية ……فعلم الانسان يعمل على البحث في تنوع الاجناس البشرية و سلوكياتها .كدراسة الانسان البدائي و الحياة البسيطة فهو بذلك احد فروع العلوم الانسانية الذي يهتم بتحليل و دراسة سلوك الانسان .

مواضيع قد تهمك :

تحميل كتاب ماقل ودل في علوم التربية والديداكتيك

أهمية نظريات و أساليب التدريس الحديثة في تتطور التعلم

أنواع نظريات التعلم الحديثة و علاقتها بالتعلم

التخطيط الديداكتيكي مفهومه أهميته شروطه وضوابطه

 | تعريف علوم التربية | شرح مبسط لعلم التربية أو علوم التربية

 

شاهد أيضاً

Concours Forces auxiliaires Al-Makhzina 2023/2022

Forces auxiliaires Al-Makhzina match 2023/2022 Annonce du match pour l’entrée dans la formation des élèves …

التسجيل في مباراة القوات المساعدة المخازنية 2023/2022

مباراة القوات المساعدة المخازنية 2023/2022 مباريات القوات المساعدة recrutement.fa.gov.ma 2022 مباراة ولوج سلك تكوين التلاميذ …

موقع الحركة الانتقالية 2023/2022 haraka.men.gov.ma

الحركة الانتقالية للتعليم أكتوبر 2022 -كل ماييجب ان تعرفه عن ملء وشروط ومقاييس الاسناد للحركة …

دليل برنامج التدريس القائم على المستوى المناسب TaRL

تحميل دلائل برنامج التدريس القائم على المستوى المناسب TaRL اللغة العربية-اللغة الفرنسية -الرياضيات السلام عليكم …

عدة تقويم الوحدات مادة اللغة العربية : المستويات الثلاثة الأولى من التعليم الابتدائي 2022-2023

عدة تقويم الوحدات مادة اللغة العربية : المستويات الثلاثة الأولى من التعليم الابتدائي   عدة تقويم …

دليل الأستاذ (ة) التقويم التكويني في مادة اللغة العربية للمستويات الثلاثة الأولى من التعليم الابتدائي 2022-2023

دليل الأستاذ (ة) التقويم التكويني في مادة اللغة العربية للمستويات الثلاثة الأولى من التعليم الابتدائي …

مذكرة رقم 22-068 بتاريخ 30 شتنبر 2022 في شأن إدراج الأنشطة الحركية الاعتيادية بمؤسسات التعليم الابتدائي

مذكرة رقم 22-068 بتاريخ 30 شتنبر 2022 في شأن إدراج الأنشطة الحركية الاعتيادية بمؤسسات التعليم …

دليل الأستاذ (ة) لاستثمار القراءة الاثرائية pdf في المدرسة الابتدائية 2022-2023

دليل الأستاذ (ة) لاستثمار القراءة الاثرائية في المدرسة الابتدائية    محتويات الكتاب   دليل الأستاذ (ة) …